آخر أخبار القلعة24
الرئيسية » اقلام حرة (صفحة 5)

اقلام حرة

أديب شوقي يكتب: ايا قليعتي مدينتي

10496070_686760998069261_4265019113264988429_o

ايا قليعتي مدينتي ايا فخر الاجداد وبلد الشهداء ما عادا يعجبني حالك ولايسرني خبرك. كيف ينتحر ابناؤك كيف تسلميننا للموت بجرعة سم فار كيف بالجسم الصغير يوارى فيك التراب قبل ان يشتد كيف ينتحر فيك الكثيرون. من نحاكم فيك لنقتص لهم اانا المعلم !!!!!!!!!!! وما فرطت في دعوة للحياة وما فرطت في غرس اللامل وما فرطت في البهجة والانصات. من ...

أكمل القراءة »

حَرْفٌ عربي فِي لَحْظَةِ غَضَب، بقلم الأستاذ عبد الله لوريكة

louriga abdellah

حَرْفٌ عربي فِي لَحْظَةِ غَضَب * (بمناسبة أعياد اللغة العربية الدائمة) دَمِّرِينِي يَا رِيــــــاحَ عِشْقِيَ الْمَجُنُونِ حَبُّ الْتِّيهِ …أَنَا اْلآنَ لاَ تَزْرَعِينِي. وقَبْلَ كُلِّ طََوَاحِينِ الْعُمْرِ… هَيَّا اسْحَقِينِي. لاَ يُزْهِر الْعِشْقُ فِي مَرْتَعِ الشُّجُونِ. ………………… أَكُلَّمَا رَسَمْتِ وَهْماً عَلَى لَوْحِ الرَّبِيعِ زَالَ كلُّ رَسْمٍ جَفَّ كُلُّ نَهْرٍ وَغَارَتْ كُلُّ عَيْنِ.؟ ………. أَجَارٌّ بالكَسْرَةِ نَسَبِي مَجْرُورٌ بِالْكِسْرَةِ قَدَرِي مََمْهُورٌ شَدْوِي… بِنَزْفِ ...

أكمل القراءة »

بيت العنكبوت.. لعبد الكريم ساورة  

saoura

القسوة لا تصنع سوى القسوة، هل هذا ما يجب أن نبشر به الأجيال القادمة في كتبهم المدرسية غير البريئة. آه كم هو درس غير إنساني يترجم خروجنا من متحف الحياة.  السنابل لم يعد لها مكان في أحلام الأطفال، وبيت العنكبوت ودودة القز أصبحت حكايات مملة وحِكمًا سخيفة بين ثنايا قصص العبرة .؟ هل لازلتم تتذكرون سندباد ومغامراته ؟ ربما ابتلعه ...

أكمل القراءة »

ذ. عبد الله لوريكة: وجهة نظر حول الدعوة إلى التدريس بالدارجة

25102010

ذ. عبد الله لوريكة: وجهة نظر حول الدعوة إلى التدريس بالدارجة لفهمه الخاص ، ( بعيدا عن الدوافع والنوايا)،اعتقد صاحب زاكورة أن لغة الأمِّ التي نادت اليونسكو بالتدريس بها في التعليم الأساسي في العالم ، هي الدارجة في ما يخصنا . والدارجة عندنا عربية في مجملها،عند العرب، وأمازيغية في مجملها كذلك عند الأمازيغ ، لكنهما (شُحنتا) بالعديد من الألفاظ المبتدعة ...

أكمل القراءة »

من أجلك يا “هْرَة” لن أبقى عرضيا، ذ.عبد الله لوريكة: الحلقة الثالثة

louriga abdellah

من أجلك يا “هْرَة” لن أبقى عرضيا، ذ.عبد الله لوريكة: الحلقة الثالثة مع توالي أيام الربيع، بدأ الجبل يستعيد بعض الدفء. صبيحة الجمعة، لاحت بضع زهور على أشجار اللوز بالجوار. أكد زميلي “سمير” أنها أول من يزهر كل عام . وأنا جالس في طرف بعيد من الغابة ، سمعت خشخشة بين شجيرات الطرفة ، كان هناك سنجاب يتحرك ببطء ، ...

أكمل القراءة »

رقصة الحب.. لعبد الكريم الساورة

immage la danse de l'amour

إهداء: إلى كل الذين يتحلقون على مائدة التفاهة ويؤكلون منها بشراهة، أهدي لهم رقصة الحب عبد الكريم ساورة نستعد لحرق كل المراكب التي أوصلتنا إلى الضفة الأخرى مقبرة الضمير، اعتقادا منا أننا سندفن أنانيتنا وشحوبنا الذي نحاول أن نخبئه بالضباب الكثيف الذي يغطي تقاسيم وجوهنا الموشومة بالأسى . ما الذي يجعلنا نلتف حول التفاهة ونبكي عليها عندما نرى المراكب تلتهمها النار ...

أكمل القراءة »

من أجلك يا “هْرَة”، لن أبقى عرضيا.. ذ.عبد الله لوريكة – الحلقة الثانية

louriga abdellah

من أجْلِكِ لن أبقى عرضيا (تابع) الحلقة الثانية: “ليلتها لمْ أنمْ” – أضاف عليٌّ قِطعتيْ خشب في المدفأة ، ثم أشار إلى ابن عمه الطبيب أن يطلب من عمر إتمام قصته مع “اهْرَة”،إلا أن ‘عثمان’ الذي كان منكمشا داخل بُرنسه (سلهامه) وظنوه نائما، كشف عن وجهه قائلا: – “أَكْمِلْ يا ابنَ عمي ، كيف وصلتَ إلى هناك ؟ وما هي قصتك ...

أكمل القراءة »

مدينة تتنفس الألم.. لعبد الكريم ساورة

024405569070

من يحب الصباح مثلي أسلمه مفاتيح المدينة  ، أريد أن ارتاح من وجه هذه المدينة المفلسة، غريب الوجوه لاتستقبل الشمس، يبحثون عن بعضهم البعض ليتحدثوا فقط عن مؤخرة النساء ومجاري المياة العادمة وعدد القتلى من الكلاب المسعورة.. وماذا عن جنون السلطة ؟ عادات سيئة ، توارثوها أبا عن جد، لا أحد منهم انتبه إلى سور المدينة الذي سقط بفعل فاعل.. ...

أكمل القراءة »

من أجلك يا “هْرَة”، لن أبقى عرضيا.. ذ.عبد الله لوريكة – الحلقة الأولى

louriga abdellah

من أجلك يا “هْرَة”، لن أبقى عرضيا.. ذ.عبد الله لوريكة – الحلقة الأولى  من هنا تبتدئ الحكاية وقفت خديجة بجانب شجرة التوت العتيقة ، أمام منزل حماتها الرابض على سفح الجبل. ظلت تتطلع إلى القمم المثلجة ،مندهشة من روعة المشهد وهي تفرك راحتيها في هدوء. أخذت نفسا عميقا ،ثم نفخت بين راحتيها الباردتين، وابتسمت لرؤية خيط بخار أبيض ينطلق من ...

أكمل القراءة »

السور “العظيم”… لعبد الكريم ساورة

saoura

كم كنت حزينا عندما سمعت أنني ورثت سورا عظيما عن أجدادي ؟ وكم أحسست بالغربة عندما علمت أنه بعلو السماء وطول الحياة، ما أتفه الإرث عندما يتحول إلى سجن طويل. قصة السور، حكاية قديمة، من حكايات ألف ليلة وليلة، تراث عريق وذنب عظيم لازال يتلألأ على وجوه الشعوب العربية. عندما كنت صغيرا كنت أنام على حكايات الجدة، وهي تحكي تفاصيل ...

أكمل القراءة »